نجوم الأهلى vs محمود طاهر.. "صراع الجبابرة"

نجوم الأهلى vs محمود طاهر.. "صراع الجبابرة"

كتب : وليد قاسم

نجوم الأهلى vs محمود طاهر.. "صراع الجبابرة"

image

كتب : وليد قاسم

31 أكتوبر | 04:46 م ا بتوقيت القاهرة

image

لم تكن مفاجأة إعلان أكثر من نجم كروي أهلاوى كبير الحرب بشكل صريح على محمود طاهر رئيس النادي، ودعم محمود الخطيب رئيسًا فى انتخابات 30 نوفمبر المقبلة بشكل صريح وواضح وعبر شاشات التلفزيون تارة، أو التدخل فى العملية الانتخابية من الكواليس تارة ثانية .

ويواجه رئيس النادى الأهلى صعوبات كبيرة جدًا فى انتخابات 30 نوفمبر بسبب تلك الحرب الشرسة والمضادة له من نجوم الكرة السابقين.

وترصد "كورة بريك" فى السطور التالية أهم النجوم المعارضين لمحمود طاهر وقصة الخلاف بين رئيس الأهلى ومؤيديه ومريديه السابقين.

طاهر الشيخ 

رغم أن نجم السبعينيات كان عضوًا فى مجلس إدارة محمود طاهر إلا أن الخلافات دبت بينهما عندما جرى تهميشه لفترة طويلة بعيدًا عن ملف الكرة مما دفع الشيخ للحصول على تفويض بإدارة الكرة عبر المجلس وبالأغلبية وهو ما أصاب طاهر بالصدمة ولم يستعيد رئيس النادى نفوذه إلا عقب استقالة طاهر الشيخ من المجلس.

زيزو 

لم يكن انقلابه على محمود طاهر مفاجأة بعد أن سارع بتقديم استقالته من منصب مدير قطاع الكرة فى عام 2016 بسبب التدخل فى صلاحياته وتحجيم دوره، وعانى زيزو من حملة مضادة من جانب محمود طاهر داخل المجلس والذين شككوا به وقالوا أنه كان يرغب فى الحصول على صلاحيات مارتن يول كمدير فنى للفريق الأول وعمل على تطفيش الأخير من النادى .

علاء عبدالصادق 

من صداقة وطيدة إلى علاقة سيئة وخصام هو مصير علاقة علاء عبدالصادق مدير قطاع الكرة السابق مع محمود طاهر، ويتهم الأخير صديقه بإنه تأمر عليه برفقة أحمد سعيد نائب رئيس النادى السابق، فيما فضح عبدالصادق خطايا رئيس النادى وتدخلاته فى عمل فريق الكرة عبر بيان شهير أثار جدلًا قبل عامين .

وائل جمعة
من طابور الأصدقاء ورجال الثقة إلى قائمة الأعداء يظهر فى الصورة وائل جمعة مدير الكرة فى موسم 2014-2015 الذى أقاله محمود طاهر بسبب خلافه مع حسام غالى كابتن الفريق وقتها، وتوترت العلاقة بينهما لفترة قبل القرار بسبب رفض جمعة التأمر على علاء عبدالصادق مدير قطاع الكرة بناء على طلب طاهر.

محمد يوسف 

كانت تصريحاته النارية الأخيرة ضد محمود طاهر وتأييده المطلق للخطيب أمرًا طبيعيًا فى ظل معاناته من تجربته القصيرة مع رئيس النادى، حيث تعرض يوسف للتطفيش من الأهلى بعد أقل من شهرين عقب انتخاب طاهر بسبب رفضه تفاوض المجلس بدون علمه مع لاعبين أخرين لضمهم إلى الفريق دون رأيه الفنى.

حسام غالى 

بات تواجد قائد الفريق السابق والمحترف حاليا فى النصر السعودى خلال الانتخابات المقبلة مطروحًا بقوة للدعاية لمحمود الخطيب فى ظل سوء علاقته الشديد مع رئيس النادى الذى سحب منه شارة القيادة لفترة، ثم زادت الخلافات بسبب رفض غالى تدخلات اصدقاء طاهر فى الشئون الكروية للنادى.

فتحى مبروك 

فتحى مبروك كان صديقًا مقربًا من رئيس الأهلى وعمل مديرًا فنيًا للفريق الأول مرتين فى ولايته، قبل أن يجرى إقالته بشكل غير لائق عقب الخروج من نصف نهائى كأس الكونفيدرالية الأفريقية 2015، وبعد الاتفاق معه على البقاء موسمًا ليرحل تمامًا عن النادى يختفى بعدها إسمه من المشهد.

عادل طعيمة

فاجأ الجميع بظهور إعلامى قوى هاجم خلاله محمود طاهر واعتبر وجوده فى منصبه خطأ كبير وبدأ العمل داخل النادى على اسقاطه فى الانتخابات، ويعاني عادل طعيمة من صدمة فى علاقته مع محمود طاهر تمثلت فى إبعاد الأخير له من منصب مدير قطاع الناشئين بسبب رفضه تعيين نجل طه اسماعيل مدربًا لأحد فرق القطاع، ورفضه توصيات رئيس النادى بشأن تعيين شخصيات محسوبة عليه.