بطل أرجنتيني يعرض كليته للبيع لشراء هدية عيد ميلاد لأبنته

بطل أرجنتيني يعرض كليته للبيع لشراء هدية عيد ميلاد لأبنته

كتب : أحمد عبد العليم

بطل أرجنتيني يعرض كليته للبيع لشراء هدية عيد ميلاد لأبنته

image

كتب : أحمد عبد العليم

15 نوفمبر | 12:55 ص ا بتوقيت القاهرة

image

دائما هي الحياة ما تعطي فرصة للبعض، والبعض الأخر لا يمتلكها، وهو الحال بالنسبة لبطل التايكواندو الأرجنتيني ماكسيميليانو خافيير، الذي يعاني من الفقر الشديد.

تشهد حياة صاحب الـ 40 عاما، موقف صعب بالنسبة له، وهو عرضه كليته للبيع، مقابل إقامة حفل عيد ميلاد لأبنته التي ستبلغ الـ 15 من عمرها بنهاية العام الجاري.

وبالرغم من حضوله على عدد من الميداليات الذهبية في المسابقات القارية في أمريكا الجنوبية، إلا أنه لا يعمل في مجال التايكواندو، بسبب حاجته للمال.

وقال ماكسي في تصريحات صحفية حول أزمته المالية:"أنا أعمل لمدة 17 ساعة يوميا، مقابل 14 ألف البيزو أرجنتينية أي ما يعادل (610 دولار) شهريا".

وتابع: "أنا عامل في أحد الفنادق، وراتبي لا يكفي لإسعاد أبنتي التي ستبلغ الـ 15، والتي دائما ما كانت تخبرني بأنها تأمل في بلوغ هذا السن، للاحتفال بعيد ميلادها في مدينة ديزني لاند".

وأوضح: "سيكون من المحبط لها أمام زملائها، أنها لن تحتفل بعيد ميلادها أعتقد أنها سوف تقتلني من شدة الإحباط، فإذا تمكنت من إنقاذ أبنتي وتحقيق حلمها سيكون هذا الشيء رائع لي".

وأكد خافيير في تصريحاته: "كيف يمكنني تحقيق حلمها وأنا عامل تنظيف غرف، فلا يمكنني السرقة، فلذلك أفضل بيع جزء من جسدي من آجل أبنتي".

وأعرب البطل الأرجنتيني السابق، عن رغبته في العمل كمدرب تايكواندو، من أجل كسب أموال عيشه من الرياضة المفضلة له.